0


تاوريرت24

استدعت مصالح الشرطة القضائية بتاوريرت أحد النشطاء للاستماع إليه صباح اليوم الإثنين 08 ماي بخصوص شكاية تقدمت بها السلطات المحلية ضده بتهمة التحريض .

وقد جاءت هذه الشكاية على إثر احتجاج سلمي قام به المعني بالأمر ( ي ح ) بداية الأسبوع الماضي استنكر من خلاله ما يعرفه مستوصف الحي الذي يقطنه حي 20 غشت من انعدام لأبسط الضروريات .

وكما جاء في تصريح له فقد تم احتجازه داخل المستوصف من طرف أعوان السلطة في خرق سافر للحق في الاحتجاج السلمي وتجاوز للصلاحيات على اعتبار أنه ليس من حق عون السلطة احتجاز المواطنين .
هذا الاستدعاء أجج احتجاج مجموعة من النشطاء والمتضامنين حيث نظموا صبيحة اليوم وقفة احتجاجية أمام مقر المقاطعة الثالثة توجت بمسيرة في اتجاه مقر الضابطة القضائية تنيديا بهذه التهم الملفقة ودعوة لمحاسبة من احتجزوه داخل المستوصف خارج إطار القانون .

وكان الحزب الاشتراكي الموحد قد أصدر أمس الأحد بيانا تضامنيا مع المعني بالأمر أدان من خلاله كل أشكال التضييق والقمع التي تطال مناضلي الحركات الاحتجاجية داعيا المسؤولين إلى إيجاد الحلول للمشاكل الاجتماعية والاقتصادية التي تتخبط فيها المدينة بدل اللجوء للممارسات السلطوية الترهيبية التي لن تثني المناضلين عن المطالبة بالحرية والعدالة الاجتماعية .







إرسال تعليق

 
Top