0
تاوريرت24
في خطوة مفاجئة وغير متوقعة ، وضع الأستاذ بكلية العلوم بتطوان، المتهم بالابتزاز الجنسي مقابل النقط، شكاية لدى الوكيل العام لدى محكمة الاستئناف بتطوان، يطالب فيها بفتح تحقيق بخصوص تعرض حسابه للقرصنة وبفبركة حوارات لتوريطه في قضية الابتزاز المعروفة.
وأفادت مصادر مطلعة أن الوكيل العام أحال شكاية الأستاذ على الشرطة القضائية لتعميق البحث والاستماع لكافة الأطراف التي تم ذكرها أو تمت الإشارة إلى تورطها في القضية، كما أمر بفتح تحقيق تقني وعلمي من طرف الشرطة العلمية لمعرفة حقيقة ادعاء الأستاذ بكون حسابه تعرض للقرصنة وبحقيقة الحوارات التي تم تسريبها ونشرها على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي.
في ذات السياق، لم تحسم اللجنة العلمية التابعة لجامعة عبد المالك السعدي بتطوان، المجتمعة الثلاثاء ، في قضية الأستاذ في كلية العلوم وأجلت البث إلى غاية يوم الثلاثاء المقبل، من أجل منح الوقت الكافي لأعضاء اللجنة للاطلاع على الوثائق المعروضة عليها.
وفي تصريحات إعلامية أدلى بها رئيس شعبة البيولوجيا بكلية العلوم بتطوان، أكد أن اللجنة لا تتوفر لحد الآن على الأدلة الكافية لإصدار حكم يدين الأستاذ المعني، باستثناء نسخ من المحادثات المسربة على الفايسبوك، وأنه في غياب دليل مادي، لا يمكن إدانة الأستاذ بتهمة التلاعب في النقاط.

إرسال تعليق

 
Top